سجلت الولايات المتحدة أسوأ حصيلة يومية عالمية للوفيات جراء فيروس كورونا،

بينما تجاوزت أعداد المصابين في العالم المليون مصاب، دون اكتشاف لقاح للمرض حتى الآن.

وأحصت جامعة جونز هوبكنر 1169 حالة وفاة،

خلال أمس الخميس، وهي أكبر حصيلة يومية على مستوى دول العالم منذ بدء تفشي الوباء،

ليرتفع إجمالي الوفيات في أميركا إلى 5911 حالة وفاة.

وأعلنت السلطات الأميركية اكتشاف 30 ألف إصابة جديدة مما يرفع عدد الإصابات إلى 240 ألف حالة.

وكان الرقم اليومي القياسي السابق لعدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا قد سُجّل في 27 مارس الماضي في إيطاليا بواقع 969 حالة وفاة.

وكان البيت الأبيض قد توقع وفاة ما بين 100 ألف و240 ألف شخص جراء الفيروس،

فيما حذر الرئيس الأميركي «دونالد ترامب» من أسبوعين مؤلمين يمكن أن تشهدهما بلاده على خلفية انتشار فيروس كورونا.

ومساء الخميس، ارتفعت حصيلة إصابات فيروس كورونا حول العالم لتتخطى حاجز المليون،

بزيادة 500 ألف شخص خلال أسبوع، فيما تجاوزت الوفيات عتبة 50 ألف شخص.